عرب وعالم / الوطن

"أمافوزا" يعد بتوحيد الحزب الحاكم في جنوب أفريقيا

وعد الرئيس الجديد لحزب المؤتمر الوطني الأفريقي الحاكم في جنوب إفريقيا سيريل رامافوزا، اليوم السبت، بإعادة الوحدة والصدقية إلى الحزب بعدما تعرض لانتكاسات عدة خلال ولاية سلفه جاكوب زوما.

وقال رامافوزا، في خطاب القاه في ايست لندن (جنوب) في الذكرى السادسة بعد المئة لتأسيس الحزب أن "الحركة انقسمت بشدة بسبب الزبائنية والفساد (...) نريد حزبا موحدا".

وأضاف نائب رئيس جنوب إفريقيا أمام الآلاف من الناشطين الذين اجتمعوا في ملعب "علينا أن نعيد للحزب صدقيته ووحدته".

وانتخب رامافوزا في ديسمبر على رأس الحزب الحاكم خلفا لرئيس جنوب إفريقيا جاكوب زوما.

وتقدم بفارق ضئيل على منافسته نكوسازانا دلاميني زوما، الرئيسة السابقة للاتحاد الافريقي وزوجة زوما السابقة.

وأدت المنافسة بينهما إلى انقسام الحزب الذي اضعفته أيضا أزمة اقتصادية مستمرة واتهامات بالفساد طالت جاكوب زوما.

ويعتبر رامافوزا الاوفر حظا لخلافة زوما في الرئاسة في انتخابات ستجري في 2019.

لكن العديد من الخبراء يتوقعون منذ الان هزيمة للمؤتمر الوطني الافريقي في الانتخابات فيما يطالب كثيرون داخل الحزب بتنح فوري لزوما بهدف قلب المعادلة.

وتحت الضغط، اعلن زوما هذا الاسبوع تشكيل لجنة تحقيق قضائية حول الاتهامات بالفساد التي لم توفره.

وتابع رامافوزا السبت "سنتصدى للفساد و+الاستيلاء على الدولة+ (...) ستعطى اولوية مطلقة للتحقيقات والملاحقات بحق المسؤولين" عن هذا الفساد.

وحضر زوما الى ايست لندن واستقبله عدد من الناشطين باستهجان لدى وصوله الى المنصة الرسمية.

ولفت الرئيس الجديد للحزب الحاكم الى مشاريع عدة بينها بدء التنفيذ التدريجي لمجانية التعليم الجامعي للاشد فقرا وتحديد حد ادنى للرواتب واصلاح للدستور يتيح مصادرة الاراضي من دون تعويضات.

وتعود غالبية الاراضي في البلاد الى الاقلية البيضاء.

ويتولى المؤتمر الوطني الافريقي الحكم في جنوب افريقيا منذ فوزه في اول انتخابات حرة في تاريخ البلاد العام 1994.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة كتاب الوطن ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الوطن ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا