عرب وعالم / الوطن

مسؤول ألماني يعزي مصر في شهداء الروضة ويؤكد عمق العلاقات

أشار رئيس وزراء ولاية "شمال الراين فيستفاليا" الألمانية ارمين لاشت، إلى عمق العلاقات بين بلاده ومصر، معربا -خلال لقاء جمعه والسفير المصري لدى ألمانيا بدر عبدالعاطي، عن خالص مواساته لمصر حكومة وشعبا في ضحايا حادث "الروضة" الإرهابي.

بدوره، أكد عبدالعاطي، الخطوات والجهود المبذولة التي اتخذتها على طريق الإصلاح الاقتصادي ممثلة في ارتفاع معدلات النمو بنسبة 5% وارتفاع احتياط النقد الأجنبي لمستويات غيرمسبوقة وصل إلى 7ر36 مليار دولار.

واستعرض السفير مزايا قانون الاستثمار الجديد وما يقدمه من ضمانات وحوافز وتسهيلات لجذب الاستثمارات الأجنبية لمصر، مشيرا إلى أن العام المالي الأخير شهد تدفقا كبيرا في الاستثمارات الأجنبية وصل حجمه إلى 10 مليارات دولار، ما يعكس الثقة في الاقتصاد المصري.

وأكد عبدالعاطي، أهمية مشروع المثلث الذهبي الخاص بالتعدين والعاصمة الإدارية الجديدة والمنطقة الاقتصادية لقناة السويس والفرص المتاحة للقطاع الخاص الألماني وللمستثمرين الألمان.

وحضر اللقاء عدد من رؤساء كبريات الشركات والمستثمرين من الولاية، حيث أظهر الجانب الألماني انفتاحا على تعزيز فرص ومجالات التعاون "المصري-الألماني"، والدخول في مشروعات مشتركة مع الجانب المصري في بعض المجالات منها قطاعات تكنولوجيا المعلومات والتعدين واللوجستيات والمنسوجات وإمكانية التعاون في مجال نقل المعرفة ونقل التكنولوجيا.

وأظهر الجانب الألماني رغبة في إرسال وفد اقتصادي لمصر؛ لبحث فرص الاستثمار والتعاون الاقتصادي المشترك بين البلدين.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة كتاب الوطن ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الوطن ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا