الاحتلال يغلق الخان الأحمر بالمكعبات الأسمنتية ويمنع وصول قناصل للمنطقة

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلى، اليوم الأربعاء، مداخل تجمع الخان الأحمر شرقى القدس، بالمكعبات الاسمنتية، ومنعت وصول عدد من القناصل المعتمدين لدى دولة فلسطين.

وقال رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان، الوزير وليد عساف - فى تصريح اليوم - "تمكن بعض القناصل من الوصول إلى خيمة الاعتصام فى الخان الأحمر، ومنع آخرون من بلوغ قرية الخان، اضافة لمنع المعتصمين والمواطنين من الوصول لخيمة الاعتصام المركزية فى التجمع.

وكانت قوات الاحتلال اقتحمت صباح اليوم قرية الخان الأحمر، ولا تزال تحاصر مدرسة القرية حيث يتواجد المعتصمون والمتضامنون مع أهالى الخان، اضافة لاحتجاز عدد من المعتصمين فى الخان الأحمر ومنعهم من التحرك.

وأضاف عساف "منذ ساعات الصباح الأولى، وجنود الاحتلال يحاصرون المتواجدين فى المدرسة المهددة بالهدم، ويمنع خروجهم والوصول إلى الشارع الرئيسي، اضافة لاحتجاز عدد اخر من المعتصمين فى الخان الأحمر ومنعهم من التحرك.

وكانت محكمة الاحتلال "العليا" سمحت لدولة الاحتلال بارتكاب جريمة حرب فى الخان الأحمر، وقررت أنه "يحق للدولة هدم منازل سكان الخان الأحمر وترحيلهم من بيوتهم واسكانهم فى بلدة أخرى".

ويوم الأربعاء الماضى، شرعت جرافات الاحتلال بشق طريق يوصل ما بين الشارع الرئيسى ومنطقة الخان الأحمر، وأزالت الحواجز الحديدية الملاصقة للشارع، لتمهد الطريق لوصول الآليات الثقيلة ومعدات الاحتلال إلى المنطقة وهدمها.

ومساء الخميس الماضى، نجح محامو هيئة مقاومة الجدار والاستيطان، باستصدار قرار من المحكمة العليا الاسرائيلية، بتجميد أوامر الهدم فى تجمع الخان الاحمر حتى الـ11 من الجارى، ولحين البت فى الالتماس الذى تقدم به اهالى الحي.

يذكر أن سكان الخان الأحمر ينحدرون من صحراء النقب، وسكنوا بادية القدس عام 1953 إثر تهجيرهم القسرى من قبل الاحتلال، ويفتقر الخان للخدمات الأساسية، كالكهرباء والماء وشبكات الاتصال والطرقات، بفعل سياسات المنع التى يفرضها الاحتلال على المواطنين هناك بهدف تهجيرهم.

ويحيط بهذه المنطقة البدوية عدة مستوطنات إسرائيلية، حيث يقع ضمن الأراضى التى تستهدفها سلطات الاحتلال لتنفيذ مشروعها الاستيطانى المسمى "E1"، الذى يهدف إلى الاستيلاء على 12 ألف دونم، ممتدة من أراضى القدس الشرقية حتى البحر الميت، بهدف تفريغ المنطقة من أى تواجد فلسطينى، كجزء من مشروع فصل جنوب الضفة عن وسطها.

من جهتها ذكر نادى الأسير الفلسطينى أن قوات الاحتلال الإسرائيلى اعتقلت، الليلة الماضية وفجر اليوم الأربعاء، 19 مواطنًا من الضفة بينهم محاضر فى جامعة النجاح الوطنية.

وبين نادى الأسير أن 9 مواطنين جرى اعتقالهم من بلدة بيت أمر فى محافظة الخليل.

ومن محافظة نابلس اعتقل 3 مواطنين بينهم المحرر والمحاضر فى جامعة النجاح الوطنية غسان ذوقان، كما اعتقلت قوات الاحتلال 3 مواطنين من محافظة جنين، إضافة إلى 7 معتقلين آخرين من محافظة قلقيلية ومحافظة رام الله والبيرة.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق