القوات الجوية الإسرائيلية تنهى تدريبات متعددة فى ظل تصاعد التوتر فى غزة

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أعلن الجيش الإسرائيلى اليوم الخميس، إنهاء سلاح الجو الإسرائيلى للتدريبات العسكرية المتعددة التى استمرت أسبوعا، لمحاكاة قصف جوى سريع على عدة أهداف فى وقت واحد.

وأوردت صحيفة (يديعوت أحرونوت) الإسرائيلية - على موقعها الإلكترونى اليوم - أن التمرين كان على محاكاة القصف الجوى السريع على مئات الأهداف فى حملة عسكرية متزامنة على الحدود الشمالية والجنوبية، وقال قادة القوات الجوية الإسرائيلية "مستعدون لأية مهمة مطلوبة منا".

وأضافت الصحيفة أن الهدف من التدريبات - فى ظل خلفية التوترات المتزايدة على طول حدود غزة - زيادة استعداد سلاح الجو لسيناريوهات الحرب على أكثر من جبهة واحدة. وشارك فى المناورات المئات من الطائرات المقاتلة والمروحيات، والتى استمرت فى التحليق ليلا ونهارا لمدة سبعة أيام.

وأثناء المناورات، تم التدريب على سيناريوهات على الحدود الجنوبية، والتى كان الهدف منها تعزيز الدعم الجوى لجنود المشاة، حيث نفذت عشرات الطائرات الحربية الإسرائيلية هجمات سريعة على مئات الأهداف فى قطاع غزة.

وقام الطاقم الفنى بتسليح الطائرات والمروحيات فى التدريبات الجوية التى شملت مئات من جنود الاحتياط من جميع الرتب.

وقال الميجور جى ، أحد قادة السرب الجوى 69 - حسبما نقلت الصحيفة - "طوال الليل والنهار، نفذ السرب عمليات ضرب الأهداف فى قطاع غزة كجزء من تمرين للقوات الجوية لاندلاع حرب واسعة النطاق".

وقال الليفتنانت كولونيل -أر- قائد السرب 105 "قدمنا ​​المساعدة للقوات البرية فى مناورتها خلال القتال. كانت الطائرات تحمل متفجرات دقيقة تمكننا من مهاجمة عدد كبير من الأهداف فى إطار زمنى قصير.

وأضاف: "لقد نجحنا فى جميع الأهداف التى حددناها لأنفسنا، بالتنسيق الكامل مع القيادة الجنوبية ومع هيئات التنسيق والسيطرة الجوية".. "لقد نجحنا فى التعامل مع جميع التحديات ونحن مستعدون لأية مهمة مطلوبة منا".

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق